Search This Blog

Thursday, December 25, 2014

Qaradawi incites for the first time against the Emir of Qatar


القرضاوي يستبق المصالحة مع القاهرة بانتقاد مظاهر "كريسماس" في الدوحة فيديو


انتقد الداعية يوسف القرضاوي مظاهر الاحتفال بعيد الميلاد في قطر، ما رأى فيه محللون هجوما مباشرا على حاضنته الدوحة الساعية لعقد مصالحة مع القاهرة، التي تلاحق القرضاوي دوليا.

واتهم رئيس الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين، يوسف القرضاوي في خطبة مسجلة على شريط فيديو نشرها الاتحاد على موقعه الثلاثاء 23 ديسمبر/كانون الأول..اتهم المحتفلين بعيد الميلاد في الدوحة وعواصم خليجية بالجهل والغباء.

وقال: 
"شجرة الكريسماس ليس لها أصل عندنا في الإسلام، ولكن مظاهر الاحتفال في بلاد المسلمين تظهر كأننا في بلد أوروبي مسيحي".


وأضاف: 

"لم نر في قطر مظاهر احتفال بالمولد النبوي أو عيد الأضحى في محال المسلمين، بعكس الاحتفال بعيد الميلاد".



وأردف: 

"في قطر وبعض بلاد المسلمين لا يحتفلون بمولد محمد، ويعتبرونه بدعة، ولا نأخذ إجازة في هذا اليوم، ونحتفل بعيد الكريسماس، ونقيم شجرة طولها 4 أمتار، الأمة تتنازل عن شخصيتها الإسلامية".



وتعد هذه هي المرة الأولى التي يهاجم فيها القرضاوي النظام الحاكم في قطر بشكل علني، مستغلا الاحتفالات بأعياد الكريسماس، لتوجيه حملة نقد لاذع ضد الدوحة، رغم عدم تطرقه لمثل هذه الاحتفالات التي تجري في قطر كل عام، منذ إقامته هناك.



وأثارت خطبة القرضاوي جدلا على الانترنت ووسائل الإعلام إذ رأى البعض فيها أن الداعية المحسوب على الإخوان بدأ معاقبة أمير قطر تيميم بن خليفة على خطواته الرامية للمصالحة مع الدول العربية وخاصة مصر، وبدأ في استغلال الدين لتحريض الشعب على أميره وخروجه عليه بنفس النهج الذي اتبعته جماعة الإخوان في ثورات الربيع العربي.
كما ترددت أنباء حول نية قطر تسليم القرضاوي، ضمن صفقة المصالحة مع مصر برعاية المملكة العربية السعودية، إلا أن المكتب الإعلامي للاتحاد نفى تلك الأنباء.
وقال في بيان له الأربعاء 24 ديسمبر/كانون الأول: "ينفي المكتب الإعلامي للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين كل ما نشر اليوم في بعض المواقع الإخبارية المصرية وغيرها حول تسليم العلامة الشيخ يوسف القرضاوي إلى مصر بوساطة دولة قطر"، مشيرًا إلى أن "الشيخ يمارس عمله الطبيعي في مكتبه في قطر، وهو في صحة وعافية وحرية بفضل الله تعالى".
ودعا المكتب الإعلامي "جميع الوسائل الإعلامية إلى تحري الدقة في ما تنشره عن الاتحاد أو الشيخ يوسف القرضاوي، وعدم اختلاق الأكاذيب والافتراءات، ويطالب العالم أجمع بالحصول على المعلومات من مواقعنا وصفحاتنا الرسمية، سواء للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أو لرئيسه فضيلة العلامة الشيخ يوسف القرضاوي".
 المصدر: RT+ وكالات


القرضاوي يستبق المصالحة مع القاهرة بانتقاد مظاهر "كريسماس" في الدوحة فيديو


انتقد الداعية يوسف القرضاوي مظاهر الاحتفال بعيد الميلاد في قطر، ما رأى فيه محللون هجوما مباشرا على حاضنته الدوحة الساعية لعقد مصالحة مع القاهرة، التي تلاحق القرضاوي دوليا.
واتهم رئيس الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين، يوسف القرضاوي في خطبة مسجلة على شريط فيديو نشرها الاتحاد على موقعه الثلاثاء 23 ديسمبر/كانون الأول..اتهم المحتفلين بعيد الميلاد في الدوحة وعواصم خليجية بالجهل والغباء.

وقال: 
"شجرة الكريسماس ليس لها أصل عندنا في الإسلام، ولكن مظاهر الاحتفال في بلاد المسلمين تظهر كأننا في بلد أوروبي مسيحي".

وأضاف: 
"لم نر في قطر مظاهر احتفال بالمولد النبوي أو عيد الأضحى في محال المسلمين، بعكس الاحتفال بعيد الميلاد".

وأردف: 
"في قطر وبعض بلاد المسلمين لا يحتفلون بمولد محمد، ويعتبرونه بدعة، ولا نأخذ إجازة في هذا اليوم، ونحتفل بعيد الكريسماس، ونقيم شجرة طولها 4 أمتار، الأمة تتنازل عن شخصيتها الإسلامية".

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يهاجم فيها القرضاوي النظام الحاكم في قطر بشكل علني، مستغلا الاحتفالات بأعياد الكريسماس، لتوجيه حملة نقد لاذع ضد الدوحة، رغم عدم تطرقه لمثل هذه الاحتفالات التي تجري في قطر كل عام، منذ إقامته هناك.

وأثارت خطبة القرضاوي جدلا على الانترنت ووسائل الإعلام إذ رأى البعض فيها أن الداعية المحسوب على الإخوان بدأ معاقبة أمير قطر تيميم بن خليفة على خطواته الرامية للمصالحة مع الدول العربية وخاصة مصر، وبدأ في استغلال الدين لتحريض الشعب على أميره وخروجه عليه بنفس النهج الذي اتبعته جماعة الإخوان في ثورات الربيع العربي.
كما ترددت أنباء حول نية قطر تسليم القرضاوي، ضمن صفقة المصالحة مع مصر برعاية المملكة العربية السعودية، إلا أن المكتب الإعلامي للاتحاد نفى تلك الأنباء.
وقال في بيان له الأربعاء 24 ديسمبر/كانون الأول: "ينفي المكتب الإعلامي للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين كل ما نشر اليوم في بعض المواقع الإخبارية المصرية وغيرها حول تسليم العلامة الشيخ يوسف القرضاوي إلى مصر بوساطة دولة قطر"، مشيرًا إلى أن "الشيخ يمارس عمله الطبيعي في مكتبه في قطر، وهو في صحة وعافية وحرية بفضل الله تعالى".
ودعا المكتب الإعلامي "جميع الوسائل الإعلامية إلى تحري الدقة في ما تنشره عن الاتحاد أو الشيخ يوسف القرضاوي، وعدم اختلاق الأكاذيب والافتراءات، ويطالب العالم أجمع بالحصول على المعلومات من مواقعنا وصفحاتنا الرسمية، سواء للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أو لرئيسه فضيلة العلامة الشيخ يوسف القرضاوي".
 المصدر: RT+ وكالات

In case you missed it

القرضاوي يشكر امريكا على تدمير ليبيا ويطلب منها إحتلال سوريا




القرضاوي ومن قتل الشيخ البوطي؟


River to Sea Uprooted Palestinian   
The views expressed in this article are the sole responsibility of the author and do not necessarily reflect those of the Blog!

No comments: